هدم عقيدة الخطيئة الاصلية


shobohat

مدونة الرد الماحق


هدم عقيدة الخطيئة الاصلية 

 

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على خير المرسلين نبينا وحبيبنا محمد صلى الله عليه والسلم وعلى آله وصحابته

الغر الميامين ومن أتبعهم بخير و إحسان الى يوم الدين. موضوعنا اليومإن شاء الله سنهدم او بالاحرى سنكسر عمود عقيدة

النصارى الي هي الخطيئة الاصلية و كما اكدت مصادر مسيحية لتعريف هته العقيدة يقال إن الخطيئة الأصلية نتيجة سقوط

الإنسان، عندما أكل آدم وحواء الثمر الممنوع من شجرة خاصة في جنة عدن. وتعتبر تقليدياً الخطيئة الأولى هذه، وهي فعل

الإنسانين الأولين، سبب الخطيئة الأصلية، أي الوضع الساقط الذي لا يمكن أن يخلص منه الناس إلا بنعمة الله. و نحن إن

شاء الله سنكشف الزي على هته العقيدة الاسطورية المخترعة الباطلة
.
بداية نطرح اسئلة عقلية غير قابلة للتؤويل بل محتاجة للتفسير من قبلهم ( النصارى )


ـ ما دنبنا نحن ( البشر ) من أن نرث خطيئة ادم ؟!! .

ـ آدم اخطأ فما دنبنا نحن كي نتحمل هته الخطيئة ؟ نفرض جدلا ان رجلا قتل شخص فهل سنعاقب اولاد القاتل و جيله كله ؟؟؟.

ـ ما دنب الصغار الذين يموتون قبل سن البلوغ او ما شابه ذلك !!! ما دنبهم !!!؟ .

هته اسئلة ما زالت في اول السطور حول هته العقيدة ! لم نجد لها لحد الآن اجابة !

==>>> و الآن تعالو نكتشف سر هته الخطيئة و إن شاء الله سوف نهدمها في لحظات عدة ! لكن قبل هذا اريد ان انوه ان الخطيئة هى خطيئة السيدة حواء وليس سيدنا آدم عليه السلام حسب الكتاب المقدس !

العهد الجديد / رساله تيموثاوس الأولى / الاصحاح الثانى
(” 14 و ادم لم يغو لكن المراة اغويت فحصلت في التعدي“)

و زيادة على ذلك فالمسيح لم يقل قط ان ادم اخطأ في الاناجيل الاربع و إلا قل هاتوا برهانكم .

و الآن سوف نقرأ نص خطير يدمر هته العقيدة في توان عدة و هو كالتالي :

الكتاب المقدس ـ العهد الجديد
إنجيل يوحنا

الفصل / الأصحاح الخامس عشر

22 لو لم أكن قد جئت وكلمتهم، لم تكن لهم خطية، وأما الآن فليس لهم عذر في خطيتهم
23 الذي يبغضني يبغض أبي أيضا
24 لو لم أكن قد عملت بينهم أعمالا لم يعملها أحد غيري، لم تكن لهم خطية، وأما الآن فقد رأوا وأبغضوني أنا وأبي
25 لكن لكي تتم الكلمة المكتوبة في ناموسهم: إنهم أبغضوني بلا سبب

من هذا النص و في ترجمة الكاثوليك و ايضا الفاندايك و ايضا المشتركة سنجد النص واضح وضوح الشمس اي ان المسيح يأكد بلسانه ان مجيئه لم تكن اي خطيئة اصلية قبل مجيئة و عبر على الخطيئة هي تكذيبه ( المسيح ) بمنتهى الصراحة.

ـ هذا من جهة من جهة اخرى تعالو نفتش الكتب كما قال يسوع في ترجمة الفاندايك ” فتشوا الكتب لأنكم تظنون أن لكم فيها حياة أبدية. وهي التي تشهد لي. “

ـ هذا النص ايضا يهدم عقيدتهم الباطلة :

التكوين ـ 3 ـ 22

وقال الرب الاله: «هوذا الانسان قد صار كواحد منا عارفا الخير والشر. والان لعله يمد يده وياخذ من شجرة الحياة ايضا وياكل ويحيا الى الابد».. ترجمة : الفانديك

بل و زيادة على ذلك فهذا الالــه حسب اعتقادهم يقول للحية :

التكوين 3 ـ 14
فقال الرب الاله للحية: «لانك فعلت هذا ملعونة انت من جميع البهائم ومن جميع وحوش البرية. على بطنك تسعين وترابا تاكلين كل ايام حياتك.. ترجمة : الفانديك

فهل يا نصارى تقدرون ان تتبتو لنا ان الحية طعامها تراب !!!

==>>> بل زيادة على ذلك نقرأ نص في حزقيال يأكد على ان الخطأ او الخطيئة لا تتوارث بل كل واحد مسؤول على نفسه وهذا هو ما تقرره نصوص كتابكم المقدس :

{ النفس التي تخطيء هي تموت ، الابن لا يحمل من إثم الأب ، والأب لا يحمل من إثم الابن ، بر البار عليه يكون ، وشر الشرير عليه يكون } [ حزقيال 18/20 ـ21 ] .

ـــــــــــ

هنا ايضا نحتاج مقارنة لهذا السؤال :

ـ هل الله غفر و تاب على آدم و حواء ؟

>>>> بالنسبة للمسيحيين و عقيدة المسيحية !!!

الله لم يغفر لهم ابدا !!

فلماذا لم يغفر لهم يا نصارى !!! كم الــهك صارما و لا يعتبر من التوابيين ؟ لماذا لم يغفر لهم ؟

>>>> بالنسبة لعقيدتنا ( المسلمين ) فنقول الحمد لله على نعمة الاسلام فقد غفر الله لهم و الحمد لله .و ذلك في قوله تعالى :

”  فتلقى آدم من ربه كلمات فتاب عليه إنه هو التواب الرحيم ( البقرة : 37 )

و لما لا و الله سبحانه و تعالى فتح أبواب التوبة للكفار و المشركين

{أَفَلاَ يَتُوبُونَ إِلَى اللّهِ وَيَسْتَغْفِرُونَهُ وَاللّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ }المائدة74

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

خلاصة :

عقيدة الخطيئة الاصلية المورثة عقيدة باطلة و مهدومة منطقيا و عقليا و نقليا ! افلا تعقلون

و في الاخير استحضر نصوص واضحة من القرآن الكريم تبين عظمة الله و اجلاله :

((وَلاَ تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى ثُمَّ إِلَى رَبِّكُم مَّرْجِعُكُمْ فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ فِيهِ تَخْتَلِفُونَ }الأنعام164

(( وَلاَ تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى)) الإسراء15

((وَلَا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى وَإِن تَدْعُ مُثْقَلَةٌ إِلَى حِمْلِهَا لَا يُحْمَلْ مِنْهُ شَيْءٌ وَلَوْ كَانَ ذَا قُرْبَى)) فاطر 18

((وَلَا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى)) الزمر7

{أَلَّا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى }النجم38

 

تم الرد و لله الحمد

 

 

بقلم أيوب المغربي

Advertisements

About عآئشه آلصديق (خآدمہ آلقرآن وآلسنہ)

رققي قلبكِ وتفقهي في دينكِ مع المعلمه عآئشه الصديق

Posted on 30 أكتوبر 2013, in Non classé. Bookmark the permalink. أضف تعليق.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: